ماذا يفعل الحليب المجفف بصحة أطفالنا الجسدية والعقلية      فوائد البابونج للشعر، البشرة، الجنس والجسم      عملية تنحيف الأفخاذ      أنواع الفيتامينات وفوائدها وأين توجد      عملية تجميل الذقن      زراعة شعر اللحية      التهاب الملتحمة عند الأطفال؟ أسباب؟ أعراض؟ وقاية وعلاج؟      ما أسباب تشقق الشفتين       إزالة ندبات الوجه      إإزالة السيلوليت      
الرئيسية السياحة العلاجية ثقافة الحامل من نحن اتصل بنا
التصلب الضموري العضلي الجانبي

الامراض حسب الأبجدية            الفحوصات حسب الأبجدية                    مصطلحات          الأدوية

التصلب الضموري العضلي الجانبي

Amyotrophic lateral sclerosis

  • ما هو التصلب الضموري العضلي الجانبي
  • أعراض
  • التشخيص
  • العلاج

ما هو التصلب الضموري العضلي الجانبي

 

ان مرض التصلب الضموري العضلي الجانبي  ALSهو المرض الاكثر شيوعا من بين الامراض التي تنتمي لفئة امراض الضمور الحركي. تتلف في هذا المرض، الاعصاب الحركية (Motor nerves) في الدماغ والحبل الشوكي بشكل تدريجي، كما ان هذا المرض يتسم بانخفاض مستمر في القدرة الحركية، حتى يصل الامر الى حالة شلل للعضلات، بالإضافة الى الانخفاض الكبير في متوسط العمر المتوقع له.

يظهر المرض بالأساس في الاعمار ما بين الـ 50-70، وهو شائع اكثر قليلا لدى الرجال (2:3 مقابل النساء)، وتصل نسبة انتشاره الى 1-2 حالة جديدة من كل 100000 مواطن في كل سنة. ان انتشار المرض متساو في جميع ارجاء العالم، ما عدا جزيرة غوام الموجودة في جنوب شرق اسيا، حيث ان المرض هناك اكثر شيوعا، وما زالت الاسباب مجهولة. لا يزال سبب المرض مجهولا، رغم الابحاث العديدة. يكون المرض لدى ما يقارب الـ 10% من المرضى، وراثيا، ويعود لدى جزء من هؤلاء المرضى، لنقص في انزيم فوق اكسيد الدسموتاز (Superoxide dismutase).

أعراض التصلب الضموري العضلي الجانبي

 

اعراض مرض التصلب الضموري العضلي الجانبي تبدا  عادة،  باضطراب في المشي، حيث ان المريض يمشي بطريقة غير متناسقة. يزداد الضعف مع الوقت وينتشر ليشمل عضلات اخرى، كعضلات اليدين، عضلات النطق والابتلاع، وفي نهاية الامر يصل الضعف الى عضلات التنفس.

تشخيص التصلب الضموري العضلي الجانبي

 

يتم الاعتماد في التشخيص على الاعراض السريرية، حين يعاني المريض من اعراض تدل على حدوث ضرر للعصبون الحركي العلوي (Upper motor neuron) والعصبون الحركي السفلي (Lower motor neuron)، دون حدوث اي ضرر للأعصاب الحسية. يتم تأكيد التشخيص بواسطة فحص تخطيط كهربية العضل (Electromyography) يتسم المرض بالتدهور المستمر في حالة المريض، حيث يعاني المريض من انخفاض في القوة، ضمور العضلات، وتقييدات متزايدة تحد من نشاطات المريض. يصبح المريض مع مرور الوقت، محتاجا لوسائل تساعده على المشي، كرسي عجلات، وفي نهاية الامر يصبح حبيس الفراش. ان متوسط عمر المريض المتوقع، من لحظة تشخيصه وحتى موته حوالي 3 سنوات.

علاج التصلب الضموري العضلي الجانبي

 

ان علاج مرض التصلب الضموري العضلي الجانبي الدوائي الوحيد ، هو دواء باسم ريلوتكRilutik)ريلوزول(Rilozuleوالذي من شانه ان يخفف من وتيرة الضمور العصبي. تكون الزيادة في متوسط عمر المريض الناتجة عن استعمال الدواء ضئيلة وهي تقارب الشهرين الى ثلاثة اشهر. يتم، من اجل تخفيف الاعراض، اعطاء المريض ادوية لإرخاء العضلات، تخفيف الافرازات، وتزويد المريض بالغذاء عن طريق المعدة عند اختلال قدرة المريض على البلع.

يمكن ان يزيد التنفس الاصطناعي من متوسط عمر المريض بمعدل سنتين اضافيتين، ولكن يجب الاخذ بالحسبان ان المريض سوف يكون في حالة صحية صعبة جدا، حيث انه سوف يكون يقظا بشكل تام، يرى، يسمع ويحس بكل ما يدور من حوله، ولكنه يصل لوضع لا يكون بوسعه ان يتجاوب باي شكل من الاشكال مع ما يحصل من حوله.

يفضل العديد من المرضى عدم الوصول لهذا الوضع، ولذلك فان بدء التنفس الاصطناعي لمريض ALS هو قرار مصيري، ويجب مناقشته مسبقا مع المريض وعائلته، للتصرف بالطريقة المناسبة مع المريض عند وصوله لقصور في التنفس.